Phonograph & Tea

Oussama Abdel Fattah

%28c%29 hadi bou ayash


Music performance

Monday, May 27 - 8.45pm

About the Artist: Oussama Abdel Fattah is a Lebanese musician & Oud player who combines tradition and modernity in Arabic music.Starting from his passion for traditional music, trying to reconnect it with the current musical reality, he founded a group that preserves traditional musical forms with fellow students in 2003, participated in the Asil Ensemble for Arab Classical Contemporary Music since 2007, and toured France between 2010 and 2014 with the "Nahas Project"-Sebastian Bertrand- to play a contemporary folkloric style of the western region of France.

He began working as archivist and sound engineer on the recordings of the early 20th century at the AMAR Foundation in 2012, which enabled him to gain a broader understanding of traditional music, especially the singing aspect, where he developed a special method of training in Arabic singing and which made him distinguished at the moment as a vocal coach.

أسامة عبدالفتّاح موسيقي لبناني وعازف عود يجمع بين التقليد والحداثة في الموسيقى العربية.

خبرته في التعليم، العزف والغناء خلقت لديه شغفاً مستمرّاً لإعادة بناء الصلة مع الموسيقى التقليديّة والتي ضعُفت نتيجة عوامل كثيرة سياسيّة، اقتصاديّة واجتماعيّة.

ضمن هذا السياق، أسّس فرقةً تحفظُ القوالب التقليديّة مع زملاء الدراسة (2003 إلى 2009)، وشارك مجموعة "أصيل" للموسيقى العربية المعاصرة عروضها (2007 إلى 2014)، ثمّ جال في فرنسا مع "مشروع نحّاس"- لسيباستيان برتران لعزف نمط فولكلوري حديث لمنطقة غرب فرنسا (2010 إلى 2014).

 منذ عام 2012 بدأ العمل كموثّق ومهندس للصوت على تسجيلات مطلع القرن العشرين في مؤسسة "آمار"، ممّا أتاح له في فهمٍ أوسعٍ للموسيقى التقليدية، وخاصةً الجانب الغنائي منها، حيث طوّر أسلوباً خاصاً للتدريب على الغناء العربي جعله يتميّز كمدرّب صوت.

About the Performance: Like any other language, music is a living thing that speaks many dialects. Mores and traditions shape that accent, that belongs to a certain heritage and geography. Musical languages never stand on their own though, they interact with and influence each other over time. Technology has enabled us to intensify these encounters, overcoming distance and the social-cultural heritage easier than ever before. Therefore, the success of music starts to depend on how fast music can attract the listener`s ear. As a counterbalance, we propose a musical evening called Phonograph & Tea, where the ‘oud’ and a voice create once again the time to establish a spiritual and intellectual connection with the music.

الموسيقى، مثل أي لغة أخرى، هي لغة حيّة متعدّدة اللهجات.

تتشكّل اللهجات عبر العادات والتقاليد التي بدورها ترتبط بالتراث والجغرافيا لكل منطقة معيّنة.

واللهجات الموسيقية لا تتفرّد وتنعزل، بل تتفاعل وتتأثّر ببعضها البعض مع مرور الزمن.

لقد مكّنتنا التكنولوجيا من تكثيف هذا التبادل والتواصل بين اللهجات، وصار اكتشاف التراث الاجتماعي-الثقافي للعديد من الشعوب أسهل وأسرع من أي وقت مضى.

لكن في المقابل، أصبح مفهوم الموسيقى الناجحة يعتمد على مدى سرعتها في جذب أذن المستمع، ومواكبتها لسرعة العصر...!


كتوازن لهذا الطرح، نقدّم أمسيتنا الموسيقية بعنوان Phonograph & Tea ، حيث يشترك "العود" و "الصوت" مرة أخرى في خلق مساحة تواصل روحي وفكري مع